موقع الأستاذ غانم الحارثي  
 
 
         :: احصل على شهادة جامعية بدون حضور ( الكاتب : فهد سمير )       :: احصل على شهادة جامعية بدون دراسة ( الكاتب : فهد سمير )       :: دورة وظائف 2030 ( الكاتب : فهد سمير )       :: دورة أساسيات إدارة الموارد البشرية ( الكاتب : فهد سمير )       :: دورة الامن السيبراني في شبكة المعلومات ( الكاتب : فهد سمير )       :: أقوى العروض التدريبية ( الكاتب : فهد سمير )       :: سينما يناير في الامارات ( الكاتب : فهد سمير )       :: السحر الاسود لتحويل الكاغد الى مال ( الكاتب : ام هاجر )       :: كيف اعرف اني مسحور في لحظات | كشف روحاني فوري ( الكاتب : ام هاجر )       :: لجعل اي احد يفكر فيك ( الكاتب : ام هاجر )      
RSS FEED

الإهداءات


موقع الأستاذ غانم الحارثي
العودة   موقع الأستاذ غانم الحارثي > منتدى الخدمات التعليمية

إضافة رد
موقع الأستاذ غانم الحارثي
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-05-2019, 08:54 AM
جاسر صفوان جاسر صفوان متواجد حالياً
عضو رهيب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2019
المشاركات: 135
افتراضي قصة فيلم وحيدا في المنزل

قصة فيلم وحيدا في المنزل

مرحباً بكم زوار موقع قصص عربية في هذه القصة سوف نحكي لكم قصة من قصص افلام وهي قصة “قصة فيلم وحيدا في المنزل”
يعد فيلم وحيدا في المنزل من الأفلام الكوميدية ، فهو الفيلم المفضل لدي الكبار والصغار ، لذلك سوف نتعرف علقصة الفيلم ، كل ما يتعلق به .
نبذة عن الفيلم :
إخراج : كريس كولومبوس
إنتاج : جون هيوز
كتابة : جون هيوز
بطولة : ماكولاي كولكين , جو بيسى , دانيال ستيرن , جون هيرد , كاثين أوهارا
موسيقى :جون ويليامز
تصوير : خوليو ماكات
تاريخ الإنتاج : 1990م
تصنيف الفيلم : كوميدي أمريكي

قصة الفيلم :
استعداد أسرة كيفن للسفر :
في بداية الأحداث ، تستعد أسرة الطفل كيفن للذهاب إلى باريس ، من أجل قضاء عطلة عيد الميلاد ، وذهبت الأسرة إلى بيت في شيكاغو قبل رحيلهم ، وكان كيفن طفل مشاغب ويتعارك كثيرا مع أخوته الأصغر والأكبر .

وكيفن يبلغ من العمر 8 سنوات ، تعارك كيفن مع آخوه الأكبر ” باز ” ، مما أدى ذلك إلى معاقبته بالجلوس منفردا في الطابق الثالث من المنزل ، وفى هذا الوقت تمنى لو يستطيع إخفاء أسرته تماما من الوجود .
وخلال المساء اشتدت الرياح العاتية مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي ، مما تعطل معه ضبط المنبه ، والذي أدى الى أن كل الأسرة غرقت في النوم ، واستيقظ الأب فجاه ليجد الوقت متأخرا على موعد الطيارة ، وعليهم الذهاب في عجلة إلى المطار ، وهو الأمر الذي جعلهم لا يتذكرون أن كيفن في الطابق الثالث بمفرده .
كيفن يجد نفسه وحيدا في المنزل :
وإذ بكيفن يستيقظ صباح اليوم التالي ليجد نفسه وحيدا في المنزل ، وشعر بسعادة غامرة لحصوله على حرية طالما كان يحلم بها ، ولكن يبدأ الخوف يدب في قلب كيفن من جارة العجوز ” مارلى” ، كلما أمسك بمجرفة الثلج ظنا منه أن يقوم بقتل أفراد عائلته ويدفنهم في الثلج .
كيفن يواجه اللصوص :
ثم يواجه كيفن لصان ” هارى ومارف” ، وهما زوج من اللصوص اقتحموا منازل مجاورة ، في الحي واستهدفوا منزل كيفن ، ويبدأ كيفين في وضع خطط لإحباط محاولة السرقة التي يحاول القيام بها اللصين هارى ومارف .
أسرة كيفن تكتشف غيابه :
بينما تصل أسرة كيفن إلى باريس تكتشف فقدان كيفن وعدم وجوده معهم ، فيحاولوا حجز رحلة طيران للعودة ، لكن لن يتمكنوا من ذلك بسبب الازدحام الشديد ، على تذاكر الطيران والرحلات ، ولكن لأم ترفض ترك ابنها وتحاول بعدة طرق إيجاد وسيلة للعودة لطفلها الوحيد في المنزل ، ولكن تحاول إيجاد تذاكر طيران من عدة ولايات ، لكنها تفشل واضطرت في النهاية الامر لركوب سيارة نقل متحركة من ميلووكى إلى شيكاغو .
وفى الوقت نفسه أدرك اللصوص هارى ومارف ، أن المنزل يقيم فيه الطفل وحيدا ، ولكن تمكن كيفن من سماع صوتهم وهما يتحدثان عن خطط اقتحام المنزل ، وفى يوم يقابل الطفل كيفن الجار العجوز مارلى ، ويتحدثان معا ، ويدرك كيفن انه رجل طيب ليس كما كان يظن فيه ، وأخبره الجار العجوز انه كان يجول حول المنزل ليسمع صوت غناء حفيده ، من بعيد لأنه على خلاف مع ابنه مما جعله لن يتمكن من مقابلة حفيده .
ويبدأ كيفن في التفكير في كيفية إرجاع العلاقة الودية ، بين الجار العجوز وابنه ، بل وفى نفس اليوم يعود كيفن للمنزل ليبدأ في حفر فخاخ عديدة للصوص ، ويبدأ في صنع متفجرات وتنفيذ الخطط التي صنعها لهما مما يصيب اللصوص بجروح أثناء مطاردتهم للطفل .
ولكن يتمكن اللصان من الإمساك بالطفل في فناء المنزل ولكن يستطيع الرجل العجوز أن يستخدم المجرفة الثلج لضربهم ، حتى فقدوا الوعى وقام بالاتصال بالشرطة للامساك بهم وتتمكن الشرطة من الإمساك باللصين ، والتعرف على المنازل التي قاموا بسرقتها .
كيفن يعود لأسرته :
ويعود كيفن حزينا إلى منزله لأنه سيضطر لقضاء يوم العيد بمفرده ، وهو اشتاق كثيرا لأسرته ، لكن في الحال سمع صوت والدته تدخل المنزل ، ثم وسافرت هي وهو إلى باريس لتلحق بباقي ألأسرة ، التي كانت هناك لقضاء عطلة العيد .
الجوائز التي حصل عليها الفيلم :
ترشح الطفل ماكولاى كولكين ، لأفضل ممثل كوميدي ، بل بعد إطلاق الفيلم أصبح الفيلم الأعلى نجاحا خاصة في موسم أعياد نهاية العام .

للمزيد من أروع القصص العربية تفضل عبر الرابط التالي
https://www.arabic-story.com/


قصص
قصص وحكايات
قصص عربية
قصص اطفال
قصص مضحكه
قصص قصيرة
قصص للاطفال قبل النوم

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:21 PM بتوقيت مسقط

اللغة المظهر
:: aLhjer Design ::
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir